التخطي إلى المحتوى

أصدر المدعي العام في دولة كوريا الجنوبية أوامر باعتقال الوريث لشركة سامسونج العالمية للتكنولوجيا الذجية.

وقررت السلطات الكورية الجنوبية اعتقال زعيم شركة سامسونج بسبب مزاعم حول خرق قوانين سوق المال المحلية في كوريا الجنوبية.

السلطات في كوريا الجنوبية وجهت اتهامات إلى نائب رئيس مجلس إدارة شركة سامسونج لي جاي يونغ بأنه ارتكب معاملات مالية احتيالية تنطوي على التلاعب في أسعار الأسهم، حيث قام بالاحتيال المحاسبي أثناء اندماج شركة سامسونج وصفقة شركة شيل.

الصفقة التي تمت في عام 2015 تسببت أيضا في إصدار مذكرات اعتقال بحث اثنين من كبار الموظفين التنفيذيين في شركة سامسونج وهما تشوي جي سونج وكيم جونغ جونج، وهما من مكتب استراتيجية المستقبل المعني بإدارة التكتل.

ويشك المدعي العام في أن نائب رئيس مجلس إدارة سامسونج قام بعمليات تضخيم لسعر أسهم الشركة عن غمد بشكل لا يطابق الحقيقة حيث كانت لي يمتلك 23 بالمئة.

الإدعاء افترض أن الصفقة سمحت لنائب رئيس مجلس إدارة سامسونج بالاستحواذ على المزيد من أسهم شركة سامسونج ما أدى في النهاية إلى المزيد من السيطرة على مجموعة سامسونج بشكل كامل.

وشكلت الصفقة التي عقدها نائب رئيس مجلس الإدارة خطوة كانت حاسمة ليقوم بالاستحواذ على سلطة الشركة بعد والدها الذي كان مريضا.

وأصبح لي هو الزعيم الفعلي لشركة سامسونج ومجموعة الأعمال منذ أن مرض والده وأصبح قعيد الفراش بعد إصابته بنوبة قلبية في عام 2014، ولكن لي قد قام بنفي جميع التهم التي وجهها إليه الإدعاء في كوريا الجنوبية وكان ذلك أثناء تحقيق تم إجراؤوه معه في الشهر الماضي.

الوريث الفعلي لشركة سامسونج يواجه تهما أخرى متعلقة بالرشوى في عملية دمج منفصلة وقد قام بالاعتراف بهذه الجريمة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *